2021-09-21
bner4

الشعب المتخلف لايجدد

بقلم رنا الصباغ
قادت 80 مليون مواطن طوال 18 سنة بكفاءة ونزاهة،،
ألمانيا تودع (ميركل) بست دقائق من التصفيق الحار

انتخبها الالمان لقيادتهم فقادت 80 مليون الماني لمدة 18 سنة بكفاءة ومهارة وتفاني واخلاص.
لم يسجل ضدها خلال هذه ثمانية عشرة عاما من قيادتها للسلطة في بلدها اي تجاوزات.. لم تكلف احد اقاربها امين سر، و لم تتدعى انها صانعة الامجاد.. و لم تخرج لها المليونيات و لم يهتف بحياتها احد و لم تتلقى المواثيق و المبايعات ولم تحارب من سبقوها و لم تحلل دماء ابناء جلدتها، و لم تتفوه بهراء، ولم تظهر في ازقة برلين لتلتقط لها الصور .

انها أنغليكا ميركل المرأة التي لقبت بسيدة العالم ووصفت بأنها تعادل ستة مليون رجل.

بالامس تركت ميركل منصب رئاسة الحزب وسلمته لمن بعدها، والمانيا وقومها الالمان و هم في أفضل حال.

ردة فعل الالمان كانت غير مسبوقة في تاريخ الألمان، فالشعب بأكمله خرج إلى شرفات المنازل وصفقوا لها بعفوية لمدة 6 دقائق متواصلة من التصفيق الحار دون شعراء شعبيين و لا لقاقة و حثالة و صفاقة و متلونين و متسلقين.

وخلافا لواقعنا العربي، لم يكن هناك مديح ونفاق وتمثيل و تطبيل.. ولم يهتف احد (ميركل و بس) أو (ميركل خط أحمر).

ألمانيا وقفت كجسد واحد تودع زعيمة ألمانيا عالمة الفيزياء الكيميائية والتي لم تغرها الموضه ولا الاضواء ولم تشتري العقارات والسيارات واليخوت والطائرات الخاصه علما انها من ألمانيا الشرقيه سابقا،
غادرت منصبها بعد أن تركت ألمانيا في القمه،
غادرت ولم يردد اقربائها (احنا كبار البلد)،
ثمانيه عشره عاما ولم تغير ملابسها القديمه
الله على هذه الزعيمة الصامته والله على عظمة ألمانيا.

في مؤتمر صحفي سألت إحدى الصحفيات ميركل نحن نلاحظ أن بدلتك هذة تكرري لبسها أليس لديك غيرها؟
أجابتها إني موظفة حكومية ولست عارضة أزياء.

وفي مؤتمر صحفي آخر سألوها هل لديك عاملات في المنزل يقمن بتنظيف المنزل وإعداد وجبات الطعام وغيرها؟
كانت إجابتها لا ليس لدي عاملات ولا أحتاجهن أنا وزوجي نقوم بهذا العمل في المنزل يومياً.

ثم سألت صحفية أخرى من يقوم بغسل الثياب أنت أو زوجك؟
أجابتهم إني أرتب الثياب وزوجي من يشغل الغسالة ويكون عادة في الليل لأن الكهرباء تكون متوفرة ولا ضغط عليها وأهم شيء مراعاة الجيران من الإزعاج والجدار الفاصل بين شقتنا والجيران سميك.
فقالت لهم كنت أتوقع أن تسألوني عن النجاحات والإخفاقات في عملنا في الحكومة.

السيدة ميركل تسكن في شقة عادية كأي مواطن هذة الشقة تسكن فيها قبل أن يتم إنتخابها كرئيسة وزراء لألمانيا ولم تغادرها ولا تمتلك فيلا وخدم ومسابح وحدائق.

هذه هي ميركل رئيسة وزراء دولة ألمانيا اكبر إقتصاديات أوروبا !!

اقرأ السابق

قبل الانتخابات الفلسطينية ، يظل عباس حذرًا من منافسيه دحلان ، حماس

اقرأ التالي

القدس تجمعنا